النظافة

اكثر طريقه مهمه لتنظيف السجاد والغبار من المنزل

تهتم ربات البيوت في المحافظة على لون السجاد وبريقه ولمعانه، وذلك من خلال اتباع طرق التنظيف المتعددة، والتي تجعل السجاد يبدو كأنه جديد، وتتخلص من جميع البقع والأتربة والجراثيم العالقة بين شعيراته وأنسجته، كما ت تهتم ربات البيوت في البحث عن أسهل الطرق التي تستطيع تحقيق ذلك لتوفير الجهد والوقت عليها، وفيما يلي توضيح لبعض من هذه الطرق. طريقة سهلة في تنظيف السجاد اللوازم كوب من سائل التنظيف السائل كلوركس. كوب من مسحوق غسيل. كوب من معطر الليمون، ويمكن استخدام أي معطر آخر بحسب الرائحة التي تفضلها ربة المنزل. نصف كوب من بايكربونات الصوديوم. كوب من الخل الأبيض. لتران من الماء الساخن. دلو خاص بالتنظيف. مكنسة خشنة. 

البيت يعتبر البيت مملكة الإنسان المصغرة، فيها يرتاح من عبىء أعماله اليومية وفيها يقضي معظم أوقاته ويكون له الملاذ الآمن في الحياة، ولكي يحقق البيت هذه الفوائد، يجب أن يكون مرتّباً ونظيفاً وأنيقاً وخالي من كل الأوساخ وأهمها الغبار الذي إن تراكم تسبب في الكثير من الأمراض التنفسية والتحسسية مع جزيئاته المحملة بالكثير من الجراثيم والفطريات، لينعكس بالضيق والإحساس الدائم بعدم النظافة لساكنين المنزل. كيف أنظف بيتي من الغبار لتجنب تراكم الغبار في ارجاء المكان وهو أمر يصعب التحكم فيه مع تحرك الرياح خارجاً باستمرار، والحاجة إلى فتح نوافذ المنزل، علينا التنظيف بشكل دوري باستخدام الطرق التالية: نفض الأقمشة والستائر والمفارش والأغطية من الغبار باستخدام النفض أو المضرب، أو القيام بغسلها بشكل دوري. تنظيف ثريات الغرف والأضواء بنفضها بقطعة قماش، مع مسحها بالقليل جداً من الماء مع ضمان إغلاقها بالكامل قبل التنظيف. البدء بتنظيف الأثاث المرتفع في البيت (مثل الطاولات، والأرفف، والخزائن، والأشياء المعلقة) عن طريق مسحها بقطعة قماش مخصصة للتنظيف مبللة بقليل من الماء أو استخدام رشاش الأثاث الخاص بالخشب فهو لديه قدرة عالية على تنظيف الغبار وترك لمعة جميلة على الأثاث كما أنّه يقوم بصنع طبقة عازلة نوعاً ما تحول دون تكوّن الغبار بشكل سريع. الانتقال إلى تنظيف الأرض بالكنس وهي خطوة مهمة وأساسية في جمع الغبار المتراكم سواء كان على السجاد أم على البلاط، وتجميعه وإلقائه بعيداً مع المهملات، سواءً بالمكنسة الكهربائية أو اليدوية. يفضل إستخدام الكهربائية لمن يعانون من الأمراض التحسسية لأنها تقوم بشفط الغبار للداخل وليس نقله لمكان اخر يجمع فيه الغبار كما المكنسة اليدوية. مسح الأرضيات وهي الخطوة الأخيرة لضمان التخلص من الغبار وإعطاء لمعة جميلة للأرضيات، عن طريق مسحها بالماء وبالإمكان إضافة القليل من سائل تلميع البلاط مع رائحة معطرة لتزيد المكان نظافة ورونق وعطر. نصائح التقليل بقدر الإمكان من فتح نوافذ المنزل بصورة دائمة لتقليل الغبار الداخل. بعد عملية مسح الغبار عن الأسطح والطاولات يفضل تغطيتها بالمفارش أو الأغطية المتعددة وهي منتشرة بالأسواق بألوان عديدة وأشكال متنوعة لتناسب جميع الأذواق والديكورات. للمحافظة على نظافة الأسطح بعد تنظيفها يفضل إستخدام منفضة الغبار، تكون على شكل ريش لتتخلص من الغبار بشكل يومي ودون عناء أو الحاجة إلى إزالة القطع من محلها و إرجاعها. التأكد من التخلص من الكتب و اللوازم الغير مستخدمة لكي لا يتراكم عليها الغبار أو تغليفها ووضعها في مكان مغلق.

تنظيف السجاد يعتبر تنظيف السجاد أمراً متعباً ومزعجاً للغالبية العظمى من ربات المنازل، حتى أن أمر التفكير بتنظيفه يشكل لديهن هماً وتعباً قبل الشروع في تنظيفه، الأمر الذي يدفعهن للاستعانة بشركات التنظيف، أو بالمغاسل الخاصة لغسل السجاد لتخفيف عبء تنظيفه عليهن، لذا، سأقدم في هذا المقال طرق عملية، بسيطة، وسهلة لتنظيف السجاد. غسيل السجادة على الناشف الأدوات المطلوبة: ملعقة كبيرة من بيكربونات الصوديوم. ملعقة كبيرة من حمض السيتريك (ملح ليمون). نصف كوب من الخل. نصف كوب من الماء. ملعقتان كبيرتان من معطر السجاد. فرشاة السجاد. طريقة العمل: انفضي السجادة من الغبار في مكان مفتوح، أو نظفيها بالمكنسة الكهربائية لتتخلصي من أكبر كمية من الأتربة والغبار الموجودة فيها. ضعي جميع المكونات السابقة في وعاء معدني عميق، ثم حركيها جميعاً حتى تتفاعل معاً. اغمسي فرشاة السجاد بالخليط المحضر، ثم ابدئي بفرك السجادة من الأسفل للأعلى، ومن اليمين إلى اليسار حتى تشملي في التنظيف السجادة كلها. افركي السجادة جيداً بالفرشاة باتجاه خيوط النسيج حتى تنتهي منها كاملة. افتحي الشبابيك لتهدئة السجادة، وتجفيفها من أي رطوبة لحقت بها جراء تنظيفها، وبذلك تكونين قد حصلت على سجادة نظيفة بخطوات بسيطة. غسيل السجاد العادي الأدوات المطلوبة: نصف كيلوغرام من مسحوق الغسيل. كوبان من الخل. كوبان من مطهر ومعقم الغسيل والأرضيات. كوب من بيكربونات الصوديوم. حوض بلاستيكي عميق. فرشاة تنظيف السجاد. طريقة العمل: نظفي السجاد من الغبار والأتربة بمكنسة الكهرباء تمهيداً لبدء غسيلها بالماء. ذوبي جميع المكوّنات السابقة في الحوض البلاستيكي، أو في بانيو الحمام لتسهيل العمل عليكِ. صبي كمية كافية من المحلول السابق على السجادة حتى تتشبع تماماً منه، وركزي على الأطراف أيضاً. اتركي السجادة منقوعة بالمحلول لمدة عشر دقائق، حتى تتحلل كافة الأتربة والأوساخ الموجودة داخل شعيراتها. ادعكي السجادة بالفرشاة الخاصة بتنظيف السجاد بقوة، مع مراعاة الفرك عكس اتجاه شعيرات السجادة. اشطفي السجادة بالماء النظيف، ثم جففيها بالمساحة المنزلية لكي تتخلصي من آثار الرغوة العالقة بها. لفي السجادة بشكل رول، ثم حاولي رفعها على مكان عالٍ قليلاً، أو أوقفيها بشكل عامودي حتى تتصفى من الماء الموجود فيها تماماً. افردي السجادة في مكان نظيف ومشمس لكي تجف تماماً. تنظيف السجاد بعشر دقائق الأدوات المطلوبة: حجر خفاف. بيكربونات الصوديوم. مكنسة أرض يدوية. طريقة العمل: نظفي السجادة أولاً بالمكنسة الكهربائية. ادعكيها بالحجر الخفاف حتى تتخلصي من كافة البقع أو الأوساخ العالقة بشعيراتها. رشي كمية كافية من بيكربونات الصوديوم على السجادة، واتركيها لمدة عشر دقائق. ابدئي بكشط السجادة بالمكنسة اليدوية جيداً (اللمامة)، حتى تتخلصي من كافة الأوساخ الموجودة فيها. عاودي كنس السجادة مرة أخرى بالمكنسة الكهربائية، وبذلك تكونين قد حصلتِ على سجادة نظيفة ولامعة.

ؤسأقدم لكم طرقاً جديدة فعالة في تنظيف السجاد، مضمونة النتائج، وتعيد لسجادتك لمعانها، بجهد ووقت أقل من الطرق التقليدية التي اعتدي عليها. إذا كنتِ تريدين تنظيف السجادة دون تحريكها من مكانها، والحصول على نتيجة سريعة، إليكِ هذه الطريقة السهلة، فهي مناسبة إذا ضطررتي لاستقبال مفاجئ للضيوف، ولم تكوني متأكدة من نظافة سجادتك، فعليك بهذه الطريقة، وإليك التفاصيل: قومي بوضع كمية من الماء الدافئ في وعاء كبير، وضعي فيه نصف كوب من الكلور الخاص بالألوان، بالإضافة إلى ربع كوب من المعطر الذي تستخدمينه في غسل الملابس، وربع كوب من شامبو الشعر العادي، أو شامبو الجسم، أو سائل غسيل الصحون قومي بخلط المواد معاً، حتى تظهر الرغوة على سطح الماء ثم قومي بغمر فرشاة خشنة ذات يد طويلة بالماء، وقومي بفرك السجاد فيها بشكل دائري، ستلاحظين تجمع الشعر على الفرشاة، قومي بإزالة الشعر وتابعي الفرك، لأنه يعيق عملية التنظيف، وذلك حتى تنتهي من السجادة بشكل كامل ستلاحظين أنّ السجادة أصبحت نظيفة ولها بريق وكأنّها جديدة، افتحي شبابيك الغرفة لمدّة ساعة حتى تجفّ تماماً، أو استخدمي المدفأة، أو المروحة للتجفيف. إذا كنت تملكين الوقت الكافي لغسل السجادة وتجفيفها، انقلي السجادة إلى خارج المنزل، وضعيها على محيط واسع كسطح المنزل مثلاً، وأحضري ماء ساخن في وعاء كبير، وضعي فيه 100غرام من ملح الليمون، 200غرام من الخل، 50غرام من كربونات الصودا، و50غرام من الكلور الخاص بالالوان، حركي المواد معاً جيداً ثم اسكبي الماء المخلوط على السجادة، واتركيها تنتقع لمدة ربع ساعة، ثم أحضري فرشاة خشنة، وافركي السجادة بحركة دائرية ثم اشطفيها بالماء جيداً، وضعي عليها نصف كوب من الشامبو المعطر، وأعيدي فركها بطريقة دائرية لإزالة رائحة الخل، ثم اشطفيها بالماء النظيف جيداً وانشريها حتى تجف، وستحصلين على نتيجة رائعة بإذن الله. إذا كنتِ لا تملكين جميع العناصر السابقة، قومي بوضع 400غرام من الماء في زجاجة، 400غرام من الخل، 50 غرام من سائل غسبل الصحون وحرّكي الزجاجة جيداً، حتى تحصلي على مسحوق مركز، واستخدمي المسحوق الناتج في تنظيف السجاد باستخدام فرشاة خشنة وهو في مكانه كما في الطريقة الأولى، بعد وضع كمية منه في الماء وتحريكها. أخيراً هذه نصيحة لتفادي تفاقم البقع الواقعة على السجاد، إذا انسكب الزيت على السجادة قومي مباشرةً بوضعي كمية من بودرة الأطفال،أو الطحين بشكل يغطي بقعة الزيت، واضغطي على المنطقة بقطعة قطنية، ثم نظّفي المنطقة بالمكنسة الكهربائية، ثم افركيها بإسفنجة مع قليل من سائل غسيل الصحون، وماء دافئ، عنده ستتخلصين من بقعة الزيت بشكل نهائي.