النظافة

كيفية التخلص من رائحة المجاري في المنزل وتهويته

رائحة المجاري في المنزل تشتكي بعض ربات البيوت من خروج رائحة كريهة بشكل مستمر من مجاري المنزل، الأمر الذي يتسبب بالإحراج لها في حال استقبال الضيوف، كما يبقي أفراد العائلة متضايقين من هذه الرائحة الكريهة، وغالباً ما تنبعث هذه الرائحة الكريهة في فصل الصيف بسبب ارتفاع درجات الحرارة وازدياد فرص نوم البكتيريا، والفطريات في المجاري. كيفية التخلص من رائحة المجاري في المنزل خل التفاح يسكب كوب خل تفاح مركز في مجاري الصرف الصرحي، أو الفتحات المؤدية إليها، ويترك لساعة على الأقل دون صرف المياه في المجاري ذات الرائحة الكريهة، ثم يغلى قدر لترين من الماء، ويسكب دفعةً واحدة في فتحة المجاري. المطهّرات يتوفر في الأسواق عدد كبير من المنتجات المطهّرة الخاصّة بالقضاء على رائحة المجاري، وتحتوي هذه المطهرات على عدد من المركبات الكيميائية التي تساعد في التخلص من البكتيريا والفطريات التي تتكاثر في أنابيب المجاري وتسبب تلك الرائحة الكريهة، ويراعى استخدام أي من هذه المطهرات بحسب الطريقة الموضحة على غلاف عبوتها، مع مراعاة فتح نوافذ وأبواب الحمام أو المطبخ وارتداء كمامات أثناء استخدامها، وذلك لحماية النفس وأفراد البيت من الرائحة الكيميائية القويّة التي تنبعث منها. تنظيف مجاري الصرف الصحي في كثير من الأحيان تدخل الفضلات والأوساخ الكبيرة ومتوسطة الحجم إلى مجرى أنابيب المجاري، وفي حال تراكم هذه الأوساخ حول بعضها البعض ستتسبب بانسداد المجاري، وحشر المياه المعدمة فيها، ممّا يؤدّي إلى انبعاث الرائحة الكريهة منها وفيضانها في طبيعة الحال، ويمكن حل هذه المشكلة من خلال تنظيف أنابيب المجاري، والاستعانة بمسلك المجاري المختص، أو تنظيفها باستخدام أنبوب رفيع وطويل إلى حد كافٍ ليصل إلى مكان الانسداد، وفي حالة الانسداد البسيط يمكن الاستعانة بالمنتجات الخاصة للمجاري، وتذويبها وسكبها فيها بحسب التعليمات الموضحة على أغلفتها. تجديد مجاري الصرف الصحي كغيره من المواد الخام يمكن للبلاستيك المكوّن لأنابيب المجاري أن يتعرّض للتلف والتشقق وفي بعض الأحيان التكسر، ممّا يؤدي إلى تسرب مياه الصرف الصحي وما تحمله من روائح وأوساخ منها، ومن المهم الاستعانة بمختص بهذا المجال للكشف عن وضع مجاري الصرف الصحي في مختلف أجزاء البيت، وتصليح أو تبديل التالف منها. التهوية الجيّدة الاهتمام بتهوية الغرف التي تشتمل على مجاري الصرف الصحي مثل المطبخ والحمّام، وذلك من خلال الحرص على فتح النوافذ لساعات كافية يوميّاً، والسماح لأشعة الشمس بالدخول إلى الغرفة، كما يمكن الاستعانة بالأجهزة الطاردة للروائح الكريهة مثل أجهزة الشفط الكهربائي للهواء.

تُعدّ تهوية المنزل من الأمور المهمّة اللازمة لصحة الإنسان ولصحة العائلة بأكملها ، وللتخلص من الغبار والأتربة التي قد تسبّب بعض أمراض الحساسيّة التي تزعج مريضي الرّبو والأمراض الصّدريّة ، كما تُعدّ تهوية المنزل في وقت الصباح وفتح المنافذ لأشعة الشّمس كفيلة للتخلص من الرّطوبة والعفن وتجمُّع الحشرات الصغيرة التي لا تُرى بالعين المجرّدة ، وتكمن خطورة عدم تهوية المنزل سواء كان في فصل الصّيف أو الشّتاء بالتسبُّب بالصّداع المستمر الذي لا ينتهي ، والشّعور بالضّيق والإكتئاب ، كما أن عدم تجديد هواء المنزل يسبب آلام في العظام والمفاصل وأوجاع مختلفة وخاصّة عند النوّم في غرفة مغلقة لم تتعرض للتهوية طيلة اليوم . يجب أن تقوم كل سيّدة بتهوية بيتها في الصباح الباكر وفي جميع الفصول لتحافظ على صحتها وصحة أفراد عائلتها ولصحة الأطفال وتكمن طرق تهوية المنزل بما يلي : فتح نوافذ البيت وإزالة السّتائر في وقت الصباح الباكر للسّماح بتجديد الهواء ودخول أشعة الشّمس إلى المنزل والغرف بأكملها لمدة ساعة أو ساعتين . تهوية المنزل والمطبخ بعد إعداد الطعام للسّماح للأبخرة بالخروج وعدم تكون بخار الماء والرّطوبة الذان يسمحان بتكون العفن . تهوية المنزل بعد رش أي نوع من أنواع المبيدات الحشرية كما يفضل رشها في الأوقات التي يكون فيها المنزل خالي من أي شخص . تهوية المنزل بعد إستخدام أي مواد كيميائية خاصة بالتنظيف لمنع تراكم بعض الغازات السّامة في أجواء المنزل وتتسبّب بالحساسيّة لبعض الأشخاص الذين يعانون من الأمراض الصّدريّة . تهوية المنزل عن طريق المراوح الكهربائية وخاصة بالصّيف فهي تساعد على تلطيف الهواء . تهوية هواء المنزل بإستخدام المكيّفات الكهربائيّة ويكون ذلك بضبط الحرارة أو البرودة بإعتدال . تهوية المنزل في فصل الشّتاء بفتح المنافذ في الصّباح ولو لوقتٍ قليل لتجديد الهواء وإستغلال وقت سطوع الشّمس في التّهوية . تهوية المنزل أثناء إشعال مدافأ الغاز وخاصة مدافأ الحطب حتى لا تؤدي للشّعور بالضّيق والإختناق . إحرصي سيدتي على أنّ تتركي واحد سم مفتوحاً من النافذة في فصل الشتاء خلال النّوم ، كما يفضل أن تبقي نافذة المطبخ مفتوحة قليلاً لتسمح بمرور الهواءإلى كافة أرجاء المنزل . تهوية المنزل بعد التّدخين وخاصة إذا كان فيه أطفال حتى لا يتسبب الدخان بالحساسيّة والضّيق للأطفال أو كبار السّن . تهوية المنزل بعد القلي حتى لا تتجمع الأبخرة الضّارة والتي تُسبّب إرتفاع بالضّغط وخاصة لكبار السّن . تهوية المنزل بعد طلائه بالدِّهان للتخلص من رائحة الطِّلاء ، كما يمكنكٍ فتح الأبواب أيضا إحرصي على عدم دخول الحشرات . تهوية البيت أثناء السّفر بفتح النوافذ قليلاً حتى تسمح بمرور الهواء في المنزل . تهوية الحماّم بفتح النّافذة والباب بعد الإستحمام للسّماح لبخار الماء بالخروج وعدم تشكل العفن والرّطوبة . تهوية المنزل بعد كنسه وتنظيفه من الأمور المهمة والصّحيّة . تهوية المنزل عند وجود بعض النباتات الداخليّة . كما يمكنك سيدتي بتعطير المنزل طبيعياً بروائح تجلب الرّاحة والسّرور إلى النّفس وتحسن المزاج وتساعد على الإسترخاء ومن هذه الطُّرق يمكنكٍ وضع بعضاً من قشور الحمضيات كالليمون والبرتقال في قدر صغير على النّار ثم أضيفي إليه الماء المغلي وأتركيه قليلاً على النّار لتعبق رائحته بالمنزل بأكمله بأروع الروائح الصّيفيّة الجميلة ، كما يمكنكٍ إضافة بعض من زهر الليمون أو أوراق الليمون فهي تحتوي على زيوت طيّارة تنتشر بالجو بسرعة كبيرة . يمكنكِ سيدتي وضع أنواع صغيرة من الفازات وزعيٍّها في أرجاء المنزل بشكل جميل وضعي فيها بعض القطرات من الخل ، فالخل له خاصيّة إبعاد وإمتصاص أي روائح كريهة ، كما يمكنكٍ إضافة القليل من قطرات الخل في طفايّة السّجائر للتّخفيف من رائحة الدّخان . يمكنكِ وضع بعض من الزّيوت العطريّة الطّبيعيّة في مبخرة صغيرة لتعطير المنزل طبيعيّاً أو بإمكانكِ وضع قليلاً من زيت اللافندر أو الياسمين في بخاخ رشّاش وإضافة الماء إليه ويمكنكِ تعطير المنزل أو السِّجاد والمفارش ، كما يمكنك إضافة بعض من الزّيت العطري لماء شطف المنزل وقليل من الخل الأبيض لتحصلي على نظافة ورائحة جميلة ، ويمكنك تعطير الحمّام أيضاً بوضع أنواع الصّابون العطريّة في سلال صغيرة أو وضع بعض أنواع الشّموع العطريّة ويمكنكِ سيدتي وضع قارور صغيرة تحتوي على ماء قومي بثقبها عدة ثقوب وضعي فيها أي زيت عطري وبعض من الدِّيتول وإغلقيها وضعيها داخل صندوق السِّيفون بجانب العوّامة لتستمتعي برائحة جميلة ونظافة وتعقيم للحمام الإفرنجي . ويمكنك وضع بعض أوراق الزُّهور الجّافة في قطع من الدّانتيل أو الشّيفون وتعليقها بشكل جميل في أي ركن من أركان المنزل .