النظافة

كيفية تنظيف وإزالة ورق الجدران

ورق الجدران بعض الناس يفضلون استخدام ورق الجدران لتغطية جدران بيوتهم، بدلاً من الدهان العادي، وذلك لتوفّر مجموعة من الرسوم والأشكال المميزة، والتي قد يكون من الصعب إنجازها باستخدام الدهان، ولكن قد يتعرّض ورق الجدران إلى العديد من المشاكل، وأهمّها اتساخه بالبقع، والدهون، وعند لصقه على الحائط، قد يتّسخ بالغراء، وفي هذا المقال سنقدّم لكم طريقة تنظيف ورق الجدران من الغراء. طريقة تنظيف ورق الجدران من الغراء لتنظيف ورق الجدران من الغراء الملتصق عليه، فإننا نحتاج إلى المواد التالية: المواد اللازمة مسحوق تنظيف الجلي السائل، ويفضّل أن يكون بدون لون، حتى لا يؤثر على لون ورق الجدران الأصلي. اسفنجة الجلي. قطعة من القماش الناعم، وذلك لغرض إزالة الصابون عن الجدار. منشفة صغيرة، ويجب أن تكون ناعمة، لتنشيف الورق بعد التنظيف حتى لا تخدش الورق. كمية من الماء. قشاطة صغيرة. طريقة العمل باستخدام قطعة القماش الناعمة، يمسح الغبار عن ورق الجدران. في وعاء بلاستيكي، توضع كمية من الماء، والقليل من صابون الجلي، ويحرّك قليلاً لتكوين رغوة. تبليل الاسفنجة بالقليل من الماء والصابون، مع الحرص على عصرها والتخلّص من الماء الإضافي، وذلك حتى لا يؤثر على قوة ورق الجدران وشكلها. قبل البدء بتنظيف مكان الغراء الظاهر، يجب التجربة على منطقة مخفية من الحائط، للتأكد من قدرة ورق الجدران المستخدم على تحمل مواد التنظيف والماء. البدء بعملية مسح الغراء بواسطة الإسفنجة، باتجاه واحد فقط، وذلك حتى لا ينتزع ورق الجدران، وحتى لا تحدث أي ثقوب أو تشقّقات فيه، بالإضافة إلى الحفاظ على لون الورق الأصلي. يفضل أن يكون اتجاه الحركة من الأسفل للأعلى، وبدون الضغط القوي، أو الفرك. بعد تليين الغراء بالماء والصابون، يتم استخدام القشاطة الحديدية، لإزالة الغراء بنعومة، مع الحرص على عدم ثقب ورق الجدران. بعد الانتهاء من عملية التنظيف، تتم إزالة بقايا الصابون عن الحائط باستخدام قطعة القماش الرطبة. باستخدام المنشفة الجافة الناعمة، يتم تنشيف الحائط وورق الجدران من الماء عليه بشكل جيد، ومن الجدير بالذكر أنّه يجب تجنّب أي مصدر للحرارة كمجفّف الشعر، وذلك حتى لا يذوب اللاصق بين الحائط وورق الجدران، الأمر الذي سوف يؤدي إلى انتزاعه فوراً. نصائح عامة لتنظيف ورق الجدران هناك مجموعة من النصائح العامة الواجب اتباعها قبل المباشرة بعملية تنظيف ورق الجدران من أية أوساخ، وهي: مسح ورق الجدران من الأتربة أو الغبار باستخدام قطعة قماش جافة كلياً. إذا تم مسحه باستخدام الماء والصابون، يجب الحرص على تجفيفه بمنشفة ناعمة وجافّة، وبطريقة ناعمة. اتباع أسلوب التنظيف من الأعلى للأسفل فقط. تنظيف أي بقع على ورق الجدران فور حدوثها، حتى لا يصبح من الصعب تنظيفها لاحقاً. في حال وجود كتابات أو رسومات باستخدام أقلام الرصاص، ويفضّل إزالتها باستخدام الممحاة. في حالة وجود بقع من الزيت أو الدهون، بالإمكان تنظيفها من خلال استخدام بودرة الأطفال، وذلك بتركها على مكان البقعة لفترة أقصاها عشر دقائق، ومن ثم مسحها. الحرص على تفقد نظافة ورق الجدران من فترة لأخرى، حتى لا تتراكم الأوساخ عليه.

ورق الجّدران يُصنع ورق الجُدران من مادة الفينيل، وبعض رُقاقات الخشب، والألياف النّباتية، وبعض أنواع المنسوجات التي لديها قوة تحمُّل، وألياف يتم تصنيعها ومعالجتها بطريقةٍ معينةٍ لإنتاج صفائحٍ بمقاساتٍ طوليّةٍ وعرضيّةٍ تُناسب مساحاتٍ واسعةً من الجدران، ويُستخدم هذا النّوع من الورق لتغطية الجدران كنوعٍ من أنواع الدّيكورات الدّاخلية، فبعض الأوراق تُعطي للمكان رُقيّاً ومجالاً من الفسحة والاتِّساع، وبعضها يُضفي على المكان لمساتٍ فنيةً جميلة، كاختيار الأنواع التي تُرسم عليها إحدى مناظر الطّبيعة الخلاّبة، كما أنّها تبعث الرّاحة والهدوء في النّفس وتُساعد على الاسترخاء. تستخدمُ أوراقُ الجُّدران لأسبابٍ أخرى منها، إخفاءُ عيوبِ الحائط من تسطُّحاتٍ وتشقُّقاتٍ قد تكون غير لائقة، ولتغطيةِ الجدران المبنيّة من الجّص والأسمنت أو الطّوب، وتتنوّع أوراقُ الجدران لعدة أنواعٍ، منها القويّ والمتين، وبعضها يتّصف برقّته وعدم كفائته. دخلت صناعة ورق الجّدران كأولِّ مرةٍ من قبل الصّينيّين، حيثُ صُنعت من ورق الأرزّ، وكان يُرسم عليها مناظرُ طبيعيّة خلابة، كالورود والطيور، والنّجوم، والبحار، والأنهر، ثمّ طوّر عليها الفرنسيونَ وقاموا بتصنيعها وزيّنوها ببعض الرّسومات الصّينية المختلفة، وأُطلق على هذا النّوع الزّخرفة الصّينية، ثمّ تمّ تصنيع ورق جدران يتمّ تبليله بالماء قبل لصقه على الحائط، وتمّ التّعديل عليه فيما بعد فأصبحت الرّسومات تُرسم بواسطة الطّباعة، وباستخدام قوالبَ كبيرةٍ مُجهّزة للرّسم. طريقة إزالة ورق الجّدران يرغب الكثيرون بإزالة ورق الجّدران عندما يُصبح قديماً، أو باهتاً، أو تالفاً ومشقّقاً من الأطراف، أو شديد الاتِّساخ، وليس من السّهل نزعُه، فهو يحتاج لخطواتٍ متسلسلة لنزعه بسهولةٍ، دون ترك أيِّ أثرٍ من بعده نُوضّحها لكم بالنّقاط التّالية المواد اعتماد منتج من المواد المُذيبة الكيميائيّة يمكن شراؤه من موادّ التّنظيف. اختيار سكيّن مُسطحة خاصة للمعجون، أو ما يُطلق عليه باسم المشحاف. قطعةٌ إسفنجيةٌ كبيرةٌ يتم شراؤها من محلات الدّهان. عبوة أسبري فارغة تُستخدم للرّش. سُلّم ليُسهِّل إنجاز العمل. قفازات نايلون أو بلاستيك لحماية اليدين. طريقة العمل يُحدّد يومٌ خاصاً لنزع ورق الجّدران، بالتّفرغ التّام لإنجاز العمل على أكمل وجه. يتم إبعاد قطع الأثاث على مستوى الحائط أو أيّ رسوماتٍ أو لوحاتٍ مُعلّقة. يتم إحداث ضرباتٍ خفيفةٍ بورق الجُدران باستخدام السّكين المُسطّحة للسّماح للمُذيب الكيميائيّ بالتّخلل بين ورق الجّدران. يُوضع المُذيب الكيميائيّ في عبوّة الأسبري، ويُرش بها ورق الجّدران حتّى يبتل كاملاً ابتداءً بمساحاتٍ معينةٍ من الأسفل وصعوداً للأعلى. يُترك المذيب لمدة ربع ساعةٍ، ثمّ يتمّ إزالة الورق بمساعدة المشحاف من الأسفل، وتُكرّر الخطوات نفسها على المساحات الأخرى من ورق الجدران. تُستخدم الإسفنجة لإزالة بعض الآثار المتبقّية من ورق الجدران، بتبليلِها بالمُذيبِ وفرك الحائط بها بحركاتٍ دائريّةٍ، والاستعانة بالمشحاف. إذا لم يتوفر المُذيب يمكن استخدام مقدار من الماء السّاخن مع نسبةٍ متساويةٍ من مُنعِّم الأقمشة الذي يُستخدم في الغسل.

ورق الجدران ورق الجدران هو أحد منتجات التصميم الداخلي والديكور، التي تستخدم لإضافة لمسات من الجمال الباهرة على المنازل، ومن الملحوظ أن ورق الجدران يتجه إلى أن يكون الموضة السائدة في هذا العصر، كما أنه يمتاز بسهولة التعامل معه وكذلك سهولة تطبيقه وتنفيذه على الجدران، بالمقارنة مع غيره من مواد الديكور. ولكن رغم مميزاته إلا أنه ينفر الناس منه بسبب صعوبة إزالته عن الجدران، وذلك عند اتخاذ قرار بتغييره، بسبب تجديد ديكور المنزل أو بسبب التغيرات التي تطرأ عليه مثل التلف، والبهتان، ولكن من المؤكد أن هناك العديد من الطرق التي تساعد على إزالة ورق الحائط بسهولة وبشكل ممتع، دون إلحاق أي ضرر في الأسطح. طرق إزالة ورق الجدران الأدوات هناك مجموعة من الأدوات يجب توافرها قبل تنفيذ عملية إزالة ورق الجدران وهي: أحضري مذيباً كيميائياً مناسباً، وتجدين هذا المذيب في المحلات المتخصصة ببيع أدوات التنظيف. من محال مواد الدهان، أحضري إسفنجة وقاطعاً وسكين معجون. علبة مزودة بمرش، ويجب أن تكون فارغة، وكذلك سلم. الخطوات أفرغي الغرفة من الأثاث، وكذلك أزيلي كل ما على الحائط من لوحات أو قطع أثاث أو أي شيء. احرصي على قطع التيار الكهربائي، عن الغرفة التي ستقومين بإزالة ورق الحائط فيها، ومن ثم قومي بإزالة كل وصلة كهربائية موجودة في المقابس الكهربائية الموجودة على الحائط. باستخدام سكين أو قاطع، اثقبي ورق الجدران ثقوبا صغيراً، واحرصي أن تكون المسافة بين الثقوب حوالي خمسين سنتمتراً، فهذه الطريقة تساعد على إدخال المادة المذيبة خلف ورق الجدران. ضعي المحلول المذيب في العلبة المزودة بمرش، ورشي بها ورق الجدران واحرصي على رش كل مترين مع بعضهما، وذلك ليتسنى لك إزالة الورق قبل أن يجف المحلول، ويمكنكِ تحضير محلول مذيب في المنزل عن طريق خلط كميات متساوية من الماء ومنعم الغسيل. وبعد خمس عشرة دقيقة من رش المذيب، يكون ورق الجدران قد تشبع بالمذيب، أزيلي حينها ورق الجدران من الأسفل إلى الأعلى. وفي حال بقاء بعض آثار ورق الجدران، اكشيطها باستخدام السكين، وعندما تزيلين كامل الورق عن الجدار المرشوش، كرري الخطوات السابقة مع جزئية أخرى. نظفي الحائط من بقايا ورق الجدران وكذلك بقايا الغراء، باستخدام إسفنجة مرطّبة بمحلول المذيب الكيميائي، أو يمكن استبداله بمزج كميات متساوية من الماء الساخن مع منعم الغسيل. ومع انتهاء هذه الخطوة يكون قد تم الإنتهاء من المرحلة الأولى في التجديد وتغيير الديكور.

المصدر :  شركة تنظيف واجهات بالرياض